?› جنبلاط: نجدد موقفنا الثابت بدعم للثورة السورية في مواجهة نظام الإرهاب  ?› أمن المطار أوقف مراسل tf1 ساعتين لوجود سمة دخول لاسرائيل على جوازه  ?› إستقالة جماعية لرئيس ومجلس إدارة مستشفى صيدا الحكومي احتجاجاً على حملة التشويه المنظمة التي استهدفت المستشفى  ?› استقصاء البقاع اوقفت احد اخطر الارهابيين المرتبطين بتنظيم داعش  ?› بالفيديو: "الجديد" تسخر من الـLBCI وموظفيها  ?› أمراض القلب تتهدّد اللبنانيين الذكور  ?› "غوار" فلسطين: من مناضل الى بائع خضار  ?› عندما أقلعت من مطار دبي... كانت تجهل مصيرها! (بالفيديو)  ?› «السوسي»: إرث عائلي في الزيدانية  ?› مصرع شابين من بيت ليف الجنوبية بعد اصطدام دراجتهما النارية بعامود كهربائي في رميش  ?› سمكة العاصي: الثروة المهملة  ?› بشرى التي لا تعرف اسمها  ?› ايران: قريبون «جداً جداً» من إبرام اتفاق نووي مع الولايات المتحدة  ?› الرجل الذي يشبهنا دائماً  ?› شكوك لبنانية حول وصول السلاح الفرنسي في نيسان  ?› المياه مقطوعة في إقليم الخروب "بعز الشتا"  ?› مقامات الأنبياء في الجنوب.. من غرف طينية إلى تحف فنية  ?› بالفيديو / السفير الامريكي في كوريا يتعرض لهجوم بـ “شفرة حلاقة”  ?› مخاطر تسلل الارهابيين نحو شبعا والبقاع الغربي تتجدد بعد معارك القنيطرة  ?› الوطن السورية: إحباط هجوم للنصرة وحلفائها على فرع المخابرات الجوية بحلب  

 
 
   


17/04/2013م… - 9:34 م | عدد القراء: 1886


معلمة في أحد المدارس جميلة وخلوقة سألوهازميلاتها في العمل
لماذا لم تتزوجي مع انك تتمتعين بالجمال ؟
فقالت:هناك امرأة لها من البنات خمس فهددها زوجها إن ولدت بنت فسيتخلص منها وفعلا ولدت بنت

فقام الرجل ووضع البنت عند باب المسجد
بعد صلاة العشاء وعند صلاة الفجر وجدها لم تؤخذ فاحضرها إلى المنزل وكل يوم يضعها عند المسجد
وبعد الفجر يجدها !
سبعة أيام مضت على هذا الحال وكانت والدتها تقرأ عليها القرآن ..
المهم ملّ الرجل فاحضرها وفرحت بها الأم حملت الأم مره أخرى وعاد الخوف من جديد
فولدت هذه المرة ذكرا ولكن البنت الكبرى ماتت ثم حملت بولد آخر فماتت البنت الأصغر من الكبرى !
وهكذا إلى أن ولدت خمسه أولاد وتوفيت البنات الخمس !
وبقيت البنت السادسة التي كان يريد والدها التخلص منها !
وتوفيت الأم وكبرت البنت وكبر الأولاد .

قالت المعلمة: أتدرون من هي هذه البنت التي أراد والدها التخلص منها ؟
إنها أنا تقول لهذا السبب لم أتزوج لأن والدي ليس له احد يرعاه وهو كبير في السن
وأنا أحضرت له خادمه وسائق أما إخوتي الخمسة الأولاد فيحضرون لزيارته منهم من يزوره كل شهر مره
ومنهم يزوره كل شهرين !
أما أبي فهو دائم البكاء ندماًا على ما فعله بي .


   





التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع Facebook


التعليقات آ«5آ»

18/04/2013م… - 9:27 صفريال - لبنان
عصر الجهلية ما زال قائم والناس المتخلفون اللذين لا يعترفون بحقوق المرأة كثر ومثلا هذه القصة تعلمنا الكثير من العبر التي نستفيد منها في هذه الحياة وأحب ان انوه اللي ما عندو بنات ما عندو حناين واختتم لاقول (ان الله يمهل ولا يهمل)
18/04/2013م… - 9:27 صفريال - لبنان
عصر الجهلية ما زال قائم والناس المتخلفون اللذين لا يعترفون بحقوق المرأة كثر ومثلا هذه القصة تعلمنا الكثير من العبر التي نستفيد منها في هذه الحياة وأحب ان انوه اللي ما عندو بنات ما عندو حناين واختتم لاقول (ان الله يمهل ولا يهمل)
17/04/2013م… - 11:54 مa mukhtar ya lee tharat alhussien
ولله في خلقه شؤون
17/04/2013م… - 7:39 مwessam - colombia
قصه جميله تدمع لها العيون ،،،
17/04/2013م… - 3:11 مabu ali
عبرة لمن إعتبر



اسمك:
بريدك الإلكتروني:
البلد:
التعليق:

عدد الأحرف المتبقية: