ذ› الوزير السابق فايز شكر: "حزب الله" قد يساهم باسترجاع العسكريين بقرار من الدولة  ذ› فيديو حديث يظهر عناصر من الجيش وقوى الامن المخطوفين لدى جبهة النصرة الارهابية  ذ› ذبحُ فولي حُجِب عن مواقع التواصل وذبحُ آخرين لم يُحجب: لماذا؟  ذ› اقفز...اقفز يا ابني! (فيديو)  ذ› من بيت الدين - لبنان  ذ› مُطلق حملة تحدي وعاء الماء المثلج يموت غرقاً  ذ› مقتل لبنانيين إثنين خلال قتالهم إلى جانب "النصرة" في سوريا  ذ› اطلاق نار في صور على خلفية اشكال فردي  ذ› إعدام مصري في ملعب لكرة القدم في ليبيا أمام الجمهور  ذ› الصليب الاحمر الدولي تسلم فلسطينيا كان اجتاز الشريط المقابل للوزاني قبل 3 أيام  ذ› هيئة العلماء المسلمين تعلن تعليق وساطتها لحين نضوج ظروف أفضل  ذ› البنتاغون يطالب روسيا بان تسحب قافلتها فورا من اوكرانيا  ذ› هاغل: تنظيم الدولة الاسلامية يمثلون تهديدا وشيكا لكل المصالح الاميركية  ذ› اختطاف لبناني في نيجيريا  ذ› ألمانيا تعتذر لقطر عن تلميحات بأنها تمول تنظيم "الدولة الإسلامية"  ذ› إسلاميون متطرفون قد تسللوا إلى الإقليم أو البقاع وربما إلى الشوف وعاليه  ذ› من هم قادة القسام الثلاثة الذين اغتالتهم اسرائيل ؟  ذ› بالفيديو / عند تخوم جرد عرسال .. حزب الله يحرسكم هنا  ذ› مسيحيو لبنان ووهم الرئاسة الاولى  ذ› هـل المنطقــة مقبلــة علـى حــرب دينيــة شاملــة؟..  

 

 



17/04/2013م… - 9:34 م | عدد القراء: 1793


معلمة في أحد المدارس جميلة وخلوقة سألوهازميلاتها في العمل
لماذا لم تتزوجي مع انك تتمتعين بالجمال ؟
فقالت:هناك امرأة لها من البنات خمس فهددها زوجها إن ولدت بنت فسيتخلص منها وفعلا ولدت بنت

فقام الرجل ووضع البنت عند باب المسجد
بعد صلاة العشاء وعند صلاة الفجر وجدها لم تؤخذ فاحضرها إلى المنزل وكل يوم يضعها عند المسجد
وبعد الفجر يجدها !
سبعة أيام مضت على هذا الحال وكانت والدتها تقرأ عليها القرآن ..
المهم ملّ الرجل فاحضرها وفرحت بها الأم حملت الأم مره أخرى وعاد الخوف من جديد
فولدت هذه المرة ذكرا ولكن البنت الكبرى ماتت ثم حملت بولد آخر فماتت البنت الأصغر من الكبرى !
وهكذا إلى أن ولدت خمسه أولاد وتوفيت البنات الخمس !
وبقيت البنت السادسة التي كان يريد والدها التخلص منها !
وتوفيت الأم وكبرت البنت وكبر الأولاد .

قالت المعلمة: أتدرون من هي هذه البنت التي أراد والدها التخلص منها ؟
إنها أنا تقول لهذا السبب لم أتزوج لأن والدي ليس له احد يرعاه وهو كبير في السن
وأنا أحضرت له خادمه وسائق أما إخوتي الخمسة الأولاد فيحضرون لزيارته منهم من يزوره كل شهر مره
ومنهم يزوره كل شهرين !
أما أبي فهو دائم البكاء ندماًا على ما فعله بي .

آ» Related Articles
الوزير السابق فايز شكر: "حزب الله" قد يساهم باسترجاع العسكريين بقرار من الدولة
فيديو حديث يظهر عناصر من الجيش وقوى الامن المخطوفين لدى جبهة النصرة الارهابية
ذبحُ فولي حُجِب عن مواقع التواصل وذبحُ آخرين لم يُحجب: لماذا؟
اقفز...اقفز يا ابني! (فيديو)


التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع Facebook


التعليقات آ«5آ»

18/04/2013م… - 9:27 صفريال - لبنان
عصر الجهلية ما زال قائم والناس المتخلفون اللذين لا يعترفون بحقوق المرأة كثر ومثلا هذه القصة تعلمنا الكثير من العبر التي نستفيد منها في هذه الحياة وأحب ان انوه اللي ما عندو بنات ما عندو حناين واختتم لاقول (ان الله يمهل ولا يهمل)
18/04/2013م… - 9:27 صفريال - لبنان
عصر الجهلية ما زال قائم والناس المتخلفون اللذين لا يعترفون بحقوق المرأة كثر ومثلا هذه القصة تعلمنا الكثير من العبر التي نستفيد منها في هذه الحياة وأحب ان انوه اللي ما عندو بنات ما عندو حناين واختتم لاقول (ان الله يمهل ولا يهمل)
17/04/2013م… - 11:54 مa mukhtar ya lee tharat alhussien
ولله في خلقه شؤون
17/04/2013م… - 7:39 مwessam - colombia
قصه جميله تدمع لها العيون ،،،
17/04/2013م… - 3:11 مabu ali
عبرة لمن إعتبر



اسمك:
بريدك الإلكتروني:
البلد:
التعليق:

عدد الأحرف المتبقية: